ترابط  مفاهيم تعاليم بيتر دونوف بغيره من النظم الدينية والفلسفية

1. التعاليم الدينية والفلسفية في الهند القديمة

  • أطروحة وحدة الوجود(الهندوسية)
  • مفهوم أن الفردية هي تجل لروح خالدة يستلهم منها باعتبارها غاية قصوى(البراهماتية)
  • فكرة أن العلاقات الإنسانية يجب أن توضع في انسجام مع قوانين الكون. إن المبدأ الأساسي الذي يحكم سلوك الإنسان هو الحب تجاه ما شابهه من المخلوقات(البوذية).
  • نبذ العنف تجاه ما يحيط بنا
  • خلود الروح
  • قوانين الكارما والتناسخ.

  • 2. الفيثاغورية باليونان القديمة(القرن 6 قبل الميلاد)
    تعتبرالتناسخ فرصة لنقاء الروح وصقلها باعتبار ارتباطها بالإله.


    3 .مفاهيم أفلاطون(427-347 قبل الميلاد)
     خلود الروح. للروح أصل إلهي وهو الذي يمثل الكائن البشري الحقيقي.


    4. الهرمسية المصري
      يوجد بعث أبدي واتصال غير قابل للكسر بين الإله والطبيعة والبشر. إن الإله يحب البشر لذلك يسامحهم.


    5. تعاليم ليو تولستوي
     يمكن تسمية الإله بأنه الحب.إن الروح خالدة. وعلى البشر أن يتخلوا عن أنانيتهم.
        

    6.علم طبائع البشر لرودولف ستاينر
          يمكن للبشر التحكم في نموهم عبر قوتهم الخاصة وتأسيس"مملكة الإله على الأرض" لتطهير أنفسهم من الذنوب والعيش في    انسجام مع قوانين الإله. إن دور الإنسان ليتجاوز مجرد اتباع قدره. فللناس قدرات هائلة لأن أرواحهم جزء من الإله وهي الشرارة الإلهية الأولى. عند تطبيق تعاليم الحب في الحياة والتي تعتبر التعاليم الحقيقية للمسيحية، عندها"ستتحقق مملكة الرب على الأرض"
         

    7.أطروحة  الحدس لهنري برغسون
            يعتبر الحدس من بين أهم خصائص الجنس السادس القادم الآن.

    8. المسيحية
    لا يتشابه نظام المسيحية وتعاليم المعلم بيتر دونوف دينيا ولا فلسفيا لكنهما يمثلان شيئا واحدا ويفيدان الشيء نفسه. لقد فسر المعلم الإختلاف بين النظريتين ببيان أنه ليس كل ما قاله المسيح قد تمت كتابته في الأناجيل الأربعة. علاوة على ذلك فإن بعض المواعظ والتعاليم المكتوبة للمخلص بحاجة لتأويل عصري. تلقي تعاليم بيتر دونوف الضوء على الحقائق الإنجيلية وإنجيل المسيح ضد أي وجهة نظر غامضة من أجل فهمهما بصفة أوضح.